السبت، 26 أكتوبر 2019

المحاضرة السابعة في مادة القانون الدستوري والنظم السياسية


بسم الله الرحمن الرحيم
المحاضرة السابعة في مادة:
القانون الدستوري والنظم السياسية فوج ¾
**********************
Ø     المراقبة السياسية :
   ومعيار تصنيفها بأنها سياسية يعود إلى تركيبة هذا الجهاز ، حيث غالبا ما يتم تشكيله من شخصيات تنتمي إلى المجال السياسي.
   في أمثلة هذا النوع من المراقبة سنعرض تجربتين بالتفصيل :
v    التجربة الفرنسية :
   تعرف فرنسا بهذا النوع من المراقبة من خلال ما يسمى لديها بالمجلس الدستوري ، ولم تعرف فرنسا مراقبة دستورية القوانين إلا مع دستور 1958م ( أي دستور الجمهورية الخامسة ) وفي السابق كانت فكرة سائدة مفادها أن القانون هو تعبير عن إرادة الشعب لا يمكن مراقبته.
   لكن نتيجة لمجموعة من التجارب في أوروبا ، خصوصا ما بين الحربين العالميتين وصعود اليمين المتطرف في ألمانيا وإيطاليا ، استدعى الأمر العمل بمراقبة دستورية القوانين.
»        تركيبة المجلس الدستوري الفرنسي : يتكون المجلس الدستوري الفرنسي من صنفين من الأعضاء :
1)    أعضاء بحكم القانون : وهم رؤساء الجمهوريات السابقة حيث كل ما انتهت ولاية جمهورية ما ( سواء ولاية واحدة كحد أدنى أو ولايتين كحد أقصى ) إلا ويصبح بحكم القانون عضوا في المجلس الدستوري لمدى الحياة .
2)    الصنف المعين : وهم تسعة أعضاء ، يعين رئيس الجمهورية ثلاثة أعضاء منهم ، ويعين رئيس الجمعية الوطنية ثلاثة أعضاء آخرين ، ويعين رئيس مجلس الشيوخ الثلاثة أعضاء الباقون .
   وكل هؤلاء الأعضاء يعينون لمدة تسع سنوات ، يتم تجديد ثلثهم في كل ثلاث سنوات لضمان استمرارية المؤسسة .
   وهذا التعيين بهذه الطريقة ناتج عن طبيعة النظام الفرنسي الذي هو نظام شبه رئاسي وشبه برلماني.
Ü   هذه التجربة تثير عدة ملاحظات :
·        الملاحظة الأولى : بخصوص الأعضاء المعينون :
   هذا التعيين يجمع بين السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية ، فالرئيس يمثل السلطة التنفيذية ويعين ثلاثة أعضاء (أي الثلث) ، ورئيس .........................................
........................................................ 


لتحميل المحاضرة كاملة بصيغة PDF إضغط هنا
0 تعليقات على " المحاضرة السابعة في مادة القانون الدستوري والنظم السياسية "