الأربعاء، 25 سبتمبر 2019

المحاضرة الثانية في مادة السياسة الشرعية

كلية الشريعة

بسم الله الرحمن الرحيم
المحاضرة الثانية في مادة:
السياسة الشرعية فوج ¾
**************************
v   مدخل تمهيدي:
ü     مقدمة أولى: مبادئ علم السياسة الشرعية ( التسمية، التعريف، الإستمداد، الاهداف، الواضع، موضوعه......
I.      تسمية السياسة الشرعية :
دراسة تاريخية لمصطلح السياسة الشرعية:
   لقد ظهر مصطلح السياسة الشرعية في الواقع العلمي ، ثم بدأ يتطور هذا المصطلح عمليا .
   •• قال ابن نجيم: " ولم ارى في كلام مشايخنا تعريفا للسياسة ".
    •• ويظهر ان اول من استعمل هذا المصطلح هو ابن عقيل حيث نقل ابن القيم عنه قوله: "جرى في جواز العمل في السلطنة بالسياسة الشرعية انه هو الحزم ".
    •• وقد اشار الى هذا المصطلح شيخ الاسلام ابن تيميه في مجموع الفتاوى في مواضيع عدة حيث قال مثلا في معرض الرد على بعض الفقهاء الذين يصفون ما فعله انه من باب السياسة :  " قالوا : هذا يعمله سياسة! فيقال لهم: هذه السياسة : إن قلتم هي مشروعة لنا فهي حق؛ وهي سياسة شرعية، وإن قلتم : ليست مشروعة لنا فهذه مخالفة للسنة ".
    •• اما تلميذه ابن القيم فقد كشف اللثام عن هذا المصطلح بشكل واضح في تسمية كتابه : " الطرق الحكيمة في السياسة الشرعية ".
    •• كما افرد فصلا في كتابه اعلام الموقعين بعنوان: " كلام احمد في السياسة الشرعية ".
    •• كما سماها ابن رضوان المالقي بالسياسة النافعة ، و ذلك في كتابه : " الشهب اللامعة في السياسة النافعة ".
    •• وممن اكثر في استعمال هذا المصطلح ابن فرحون المالكي في كتابه : " تبصرة الحكام في أصول الأقضية ومناهج الأحكام".
    ثم ان الفقهاء يعبرون عن السياسة الشرعية بمصطلحات اخرى مثل : (الأحكام السلطانية)، و(تدبير أهل الإسلام)، و(السياسة الملوكية)، و(الإيالة)، و(الزعامة)، ونحو ذلك من المسميات التي يقصدون بها: الأحكام المتعلقة بالإمامة، والسلطات المقررة لها.
II.    تعريف السياسة الشرعية:
   اعتمد الاستاذ في بيان مفهوم السياسة الشرعية على دراسة معنى السياسة و معنى الشريعة ثم تتبع معنى السياسة الشرعية في كتب الفقهاء والاصوليين ، ومن خلال بحثهم عن كلمة السياسة، تبين أنها كلمة عربيه اصيلة وردت في ......................................................................
....................................................................................

0 تعليقات على " المحاضرة الثانية في مادة السياسة الشرعية "